بألوان باعثة للبهجة

latifa_aldlimy
بألوان باعثة للبهجة
تواصل الفنانة سوسن حج إبراهيم رحلة سبرها للجمال
……………………
في لوحتها عازف السيكسفون تظهر طريقة بيكاسو في الرسم التكعيبي لكن ملامح سوسن حج ادإبراهيم تظل هي الفارق الجلي المعبّر عن عالمها الخاص.
بألوان مبهجة تنم عن ميل الفنان لعالم الجمال والإقلاع قدر الإمكان من السير على حواف السوداوية، تواصل ريشتها الخروج من أغوار الحرب(قارب الموت) لترسو في ضفاف مفعمة بالحب والأمل( قارب النجاة).
 
هكذا تعبق الألوان باللحظة في تآلف حميم للعبور من الزمن مهما تغوّلت ضراوته، وكأن الريشة هي المعنى الناجع للمجابهة والمعايشة معاً، حالة عشق تلك التي تصيّر الحياة كبضع من ضربات ريشة.
 
في السابعة من عمرها أكتشفتها معلمة الصف الثاني وقامت بتشجيعها على الرسم بالفصل كل يوم ومن ثمّ أُرسلت لوحتها لمعرض الطفولة بالهند وفازت بجائزة عالمية، إسم اللوحة مخيمات اللاجئين الفلسطينيين قياس ٥٠/٧٠ أنجزتها على الحائط لعدة ساعات بألوان الباستيل.
 
وبدأت رحلتها مع الرسم والموسيقى( آلة الكمان) بالمعهد العربي بدمشق، صقلت موهبتها بعدة معاهد فنية، وهي خريجة كلية الاقتصاد عام ١٩٩٢ جامعة دمشق.
 
أخذت على عاتقها مهمة المضي في تطوير مهاراتها، فمن المدرسة الواقعية إلى التعبيرية، فاضت ريشتها وتجلّت بألوان وعناوين لأعمال شتى، حتى وصلت لحالة من النضوج الفني، حيث تقول:
خصصت عدّت معارض لبحث هموم المرأة وجمالها الداخلي والخارجي بإستعمال الألوان الحارة والباردة لصنع بهجة بصرية عند المتلقّي.
لوحاتي مختلفة عّن المجتمع ومعزوفة الرجل والمرأة المشهورة بعازف السيكسفون واحدة من لوحاتي التكعيبية والتجريدية بآن واحد وكل مافي أعمالي هو من ريشتي وألواني التي تقول للحياة أستمري كي نعطي الجديد والمميز، سفري المتواصل وزيارة معارض كثيرة جعلني أبحث وأتابع كل ماوصلت إليه المدارس المعاصرة.
 
الآن ومن مدينة لوكسمبورج تواصل البهجة والرسم داخل محجرها المنزلي، ورغم تعثّر إقامة معرضها بسبب وباء كورونا، كل الموانع تتحول لمزيد من النسيان عبر الإنصياع لذبذبات أثيرة تقودها إلى مرسمها المبسط، الأهم هو ممارستي لهذا الحب الكبير، الرسم هو عالمي الذي أعشق، هكذا تُعلّق وهي تودعك بكلمات قليلة عائدة إلى منبت الخيال، مرسمها، ومخدع الإبداع الوثير.
 
……….
 
 
الفنانة التشكيلية سوسن حج إبراهيم عضو اتحاد الفنانين التشكيلين فرع دمشق.
-معرض خاص بثقافي أبورمانة باسم اشراقات انسانية عام ٢٠١٧.
-معرض خاص بثقافي أبو رمانة دمشق باسم حب وتجليات أنثى عام ٢٠١٩.
-معرض خاص بمركز ثقافي العدوي بدمشق باسم نغمات أنثوية لعام ٢٠٢٠.
-اشتراكات بمعرض الخريف السنوي لفناني سوريا لعام ٢٠١٥ -٢٠١٦-٢.١٧-٢٠١٨-٢٠١٩-
-اشتراكات مختلفة بصالة لؤي كيالي معرض اللوحة الصغيرة ٢٠١٧ -معرض بورتريه ٢٠١٨-معرض نسائيات مبدعة لعام ٢٠١٦
-اشتراك بجامعة القلمون مع كبار الفنانين معرض في المكان لعام ٢٠١٦
-معرض تكريم الفنان زياد زكاري بثقافي المزة عام ٢٠١٧
-مهرجان جبران خليل جبران في دمشق وطرطوس عام ٢٠١٨
-معرض تكريم الفنان أديب مخزوم عام ٢٠١٩
-معرض تكريم صلاح محمد ٢٠١٧
-شموع السلام ١ بدار الأوبرا ٢٠١٥
-شموع السلام ٢ بالسويداء ٢٠١٦
-اتحاد الفنانين العرب بصمات فن معرض الكتروني الأول ٢٠٢٠
-معرض الكتروني من أجل السلام والمحبة والجمال بمشاركة فنانين من الوطن العربي لعام ٢٠٢٠
-معرض الطفولة العالمي نيودلهي الهند عام ١٩٦٧
-معرض أسامة مجلة الطفل العربي لعام ١٩٧٠ -١٩٧١- ١٩٧٢.
………..
التكريم: تكريم من معرض فنانين بلاحدود بمدينة نيرنبرغ الألمانية ٢٠١٨
تكريم من معرض وملتقى بمدينة إيسن الألمانية
                    

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد