منفاي يامنفاي ..ياوطني

latifa_aldlimy
منفاي يامنفاي ..ياوطني
قادتني اليك افكاري .
كيف هي العزلة ؟
انها منفى ذاتي . فلسفة طريق مسدود نقنع انفسنا بان ﻻ خيار لنا في اجتيازه فنقرر العزلة.
على كل حال قررت العزلة بمعناها الفكري ساتخيل منفاي شجرة ما.. واخترتها ﻻتثمر كي اضمن عدم اقتراب اي شخص مني.
لقد مللت ثقافة الغرباء وجنس المتأقلمين مع الوضع وسيول الحزن الحريص على ان لايقترب من المثقفين الحيارى بجمال جسد اﻻنثى الغربية وغباء الشرقيات حين يبكين على فقدان زوج او ابن او اخ او حبيب ويرتدين السواد لسنين وينسين البسمة.
ومللت ارى الأرض تميل بوجعها تبحث عن مستودع كلمات قد يحبسها شاعر في قلبه حزنا او رحمة او امنية حلوة تتغنى بها.
يقولون بسخرية:
“الموت الموت للشعراء الهمازين بحب الارض والشرف !!
وعاش المتأقلمون مع الخمر وسط ضحكات المتعفنين في غرف العهر ..فلايمر الحزن ولا الهموم من هناك.”
كيف لحزن مقدس ان يسكن بالقرب من عث خربة مدنسة باللا مهتم واللا يهم واللا ينفع واللا يمكن؟ ستمر توابيتهم يوما ما تترنح كما كانوا في سكرهم يترنحون.
انني اﻻن اعيش عزلتي في شجرة لأبحث في رأسي عن نقطة بدايتي لأعود اليك حبيبي..نشيد قديم يزاحمني فأنشده وصوتك معي لكنه ليس البداية.
ساعدني ارجوك كي اتذكر.
لن احتمل العزلة اكثر وكأنها مئة عام وليس دقائق .
شوقي للعودة غريب كما هو غضبي لفراقك.. يجلدني الشوق بسوط العزلة..
كيف يمكن لعراقي ان يعيش العزلة؟ ان يعيش في منفى؟ حتى وان كان بعيدا جدا فالمنفى جسدي فقط والروح باقية حيث الارض.
كثيرون يعيشون باجسادهم على الارض , اما ارواحهم فمنفية الى اسفل السافلين لانهم بلا انتماء.
ايها الناس انني هنا ابحث في منفاي عن نقطة بدايتي كي اصل في حبي الى قمة الوطن بعيدا عن اسلاف ٍ ولدت اشباه المنتمين اليكم.
علا صوتي فجأة حين اخترقت رصاصة فاجر قلب شجرتي واردتها قتيلة.
لاتضجي ايتها الشجرة لانك لم تموتي,بل ماتت الرصاصة ,فلا تعيقيني عن التفكير ..
ماأطيب اللحظة التي عرفتكِ بها , ايتها الشجرة الجميلة انت البداية فلاموت معك للأرض,لأنكِ ترتدين اللون الاخضر لون العسكر, انتِ كالنسر تعتلين كل مكان وانا منكِ ابحث عن معدن الرجال ابطال الزمان الصعب..فلكل زمن رجال والا مابقت على الارض اشجار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *