لا احب الوداع

latifa_aldlimy

فاطمة نصيبي

قد اموت غدا …
لا ترفعوا أصواتكم بالبكاء ،
فالحب لا يحتاج موكب حزن .
اتركوه ينثرني
كحبة قمح ليَلدَ مني قبيلة .
هكذا تُفتح نوافذ الشمس :
نساء يمضغنَ وريقات تساقطت من صدري ؛
قبل ولادتي بقرن !
عيون شاخصة .
همهمات رجال يعجلون بالرحيل …

فلتفتحوا الأبواب المغلقة .
نسمة واحدة تكفي لتحملني بعيدا ،
خفيفة كظل ، وارفة كشجرة بعينين ضاحكتين ؛
لبقايا أوراقي الخضراء …
تشبهني في الصمت ، تشبهني ايضا في الحب .
أشجار نبتت في بطني و من بطني
لتشيعني بمباسم ياسمين ، و لتزفني
في فستان اوله انا وآخره ظلال مساء !
لا احب الوداع…

لا احب الوداع ، فلماذا تحيط خاصرتي يداك ؟!
و القبلة جافة لا تزهر …
قد اموت و لم تكتمل ، بعدُ ، انوثتي .
و يغتالني الغياب …
قصائدي التي كتبتها ، والتي لم أكتبها ،
هي حنين و بعض شروق نفسي حين احب .
والموت رحيل عاشق أصاخ السمع لنايات غروبي ؛
قبل ان يحل المساء …
دعني …
دعني في نبضك أحيا و أحيا ،
و في عينيك تموت كل النساء !

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *