الجنة الغائبة

latifa_aldlimy

لمياء الربيعي

موتنا لا يدهش العصافير
فآخر ما نتمناه
هو الرقص والحب تحت شمس هائلة
سنسافر الى السماء يا وطني
ولهم رسائل الفرات وضحكة النوارس
تحت الجسر الذي يعرفنا جيدا
ستفتح لنا ابوابها تلك الجنة الغائبة
نعبرها كالضوء الهارب
وسنترك لهم حروبهم
اولئك الذين قصرت قاماتهم
وهم يتفوهون بالخسائر القادمة
يغادرون وجه السلام ولا شيء
لا شيء يختفي في الأبد
الجبن ما يشق دثار السماء
حين تمرض القارة على الماء
وتسقط الكلمة بجيب احدهم
فلا ضير في بنادق خائنة ولا خير
دام الوطن طفل يبتلع اسرارنا
طفلنا المدلل بلا ساقين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *