من نحن

معارج الفكر
كلمة “معارج ” تعني الارتقاء والسموّ ونحن – وباختيارنا لهذا الاسم – نتوخى ان نقدم للمتصفح لمجلتنا، هذا الرقيّ الفكري والأدبي من خلال كتّابنا الأبرار بطرحهم لمواضيعَ تهمّ القارئ بعيدا عن النّـعرات الطائفية والمذهبية أو التعصب السياسي والحزبي .
مهمة المجلة تقتضي منا الالتزام بالشفافية والمصداقية المطلقة في توصيل الآراء السياسية والنتاجات الأدبية باستقلالية تامة وبالتعامل مع النصوص بكل ما تستحقه من اهتمام وتقدير ، شعارنا في ذلك هو ” احترام الرأي والرأي الآخر” في ظل احترام المقدسات المسلّم بها.
نحاول ومن خلال هذا المنبر الفكري ان نمدّ جسورا قوية بين الثقافات المختلفة فكتابنا من جنسيات وثقافات مختلفة..
ليس هناك جهة رسمية تدعّم المجلة إنما تصدر بجهد وإشراف مجموعة من الشباب الواعي والمثقف المنشغل بهموم الوطن .
وفي ظل الحرية الفكرية ، نشير الى ان الكتابات المنشورة بمجلتنا لا تعبر بالضرورة عن مبادىء وأفكار المجلة، أو ايّا ً من القائمين عليها بل تمثّل آراء كتّابها فقط.

 

 

رئيس تحرير معارج الفكر

اردلان حسن

مستشار الموقع 

د. عماد الدين الجبوري – لندن

مدير مكتب العراق

علوان السلمان

مدير مكتب كردستان

فريد حسن حمد

الشعر الشعبي

حسن هادي الشمري

مديرة مكتب بغداد

ايمان حميد مناجد

مكتب بغداد

وليد فاضل العبيدي

مدير مكتب القاهرة

محمد محسن ابو النور

عضو هيئة التحرير

فريد شرف الدين بونوراة

عضو هيئة التحرير

عبير حميد مناجد

عضو هيئة التحرير

علي كاظم خليفة العقابي

   مسؤول التقنية

ايمن قائدي

المراسلين

كاوة عيدو شمدين الختاري 

 

بدأت المجلة نشرتها الالكترونية في 22- 10-2011

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

  1. avatar
    عبد العزيز الحيدر

    صباج الخير
    لا اعرف ما هي المشكله ولكن يظهر اسمي وبريدي unvaliedوبذلم لا استطيع مراسلتكم
    هلد العزيز الحيدر بغداد

    لم الشمل في الكازينو

    عبد العزيز الحيدر

    في كازينو الثرثرة
    كازينو الشاطئ الصاخب
    الذي يعج بالأسماك المختلفة
    وأدغال التوقعات
    الذي تتسلق جدرانه الحكايات المتآكلة
    والأغاني المملة
    العناكب الحذرة
    المراقبة
    هناك حيث نلتقي الدهشة..واكاسيد المعرفة
    والنكران

    الكراسي المخلخلة تمارس مكر ألاهتزاز
    فيما يمارس الرواد ألعابهم المعتمدة على عري الوردة أو تحجبها
    تمر بهم إشراقات الضحى
    وظلال الظهيرة
    الممتدة كعمود مسلط
    وسيمتد الوقت.. كخيط يمد به الى طائرة ورقية
    يمتد الى حضور زمرة المنشدين حاملي مشاعل الفرح والدهشة
    الذين يجتمعون هنا
    للتقرير نوع ألسهرة المرتقبة مع القروش القليلة في قعر الجيب

    الرد
  2. avatar
    جمال بعلي

    ناد المنادي
    فكبرر الناس خاشعين
    تهامست الألسن ..
    ماذا ماذا؟
    قال : مات !
    مات؟!
    من مات؟
    هل حقا مات؟
    و اندس الفضوليون
    و المخبرون
    لقد قتل ؟!
    احتبست الألسن في الأفواه
    وفي بيان التأبين
    دعى الفقيه وأطال
    قال: آميين ..

    الرد
  3. avatar
    ابوخالد نازك خالد ضمرة

    هذا العجوز المواطن الأمريكي يهنئكم على انجازكم هذا، وتوافقكم، وإن اهم ما نبتغيه هو توافق الآراء لسكان الأرض العربية، بغض النظر عن انتماءاتهم، واثنياتهم، وجذورهم واصولهم، تجمعنا الأرض والمصلحة المشتركة، الولايات التحدة شعبها به اكثر من 200 جنسية ومنابت من جميع انحاء العالم، لكنهم اقوى دولة في العالم لانهم يحترمون الأرض والمصالح المشتركة والدستور والقوانين، وحدنا الله وقرب قلوبنا من بعضها، وخلصنا من الطائفيين، ودعاة التفرقة والخلافات الأثنية والدينية والطائفية، عشنا قرونا طويلة متفاهمين مرتاحين قانعين، ولما جاءنا الأجنبي فرقنا، وقسم الأرض العربية والشرق الأوسط وعين رؤساء وعائلات لا يهمهم إلا مصالحهم، والكل يرى النهب والخراب والدمار والحروب بسبب تمسكهم بحقوق الحكم والرئاسة، وكأنهم هم الذين خلقوا الأرض والبلاد والعباد، لي ملاحظة، انكم لم تضعوا بندا للقصة القصيرة، واقتصر الأمر على عنوان الشعر، لو كتبتم بدل مفردة الشعر أدب ونصوص، فتشمل القصة والشعر والنقد، او تخصصوا ركنا للقصة ومقالات نقد القصة والرواية، وهناك مقالات نقد الشعر، وسلام عليكم
    المخلص العجوز الختيار ابوخالد نازك ضمرة/ امريكا

    الرد
  4. avatar
    ميثم محمد

    نخلةٌ شامخةٌ
    أصابتها المآسي
    فَشابتْ أعثاقُها
    وعلى نهرالفرات…. تطلب الماء
    فيسقونَها الحجارة
    ويشتدّ عليها الوجع

    #ميثم_محمد

    الرد
  5. avatar
    رشيد طلبي

    لا نعرف كيف نتسجل أو نرسل مشاركاتنا إلى صفحتكم المرجو توضيح الأمر و شكرا مع فائق التقدير و الاحترام

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *