هجرة رمش

latifa_aldlimy

سمرا عنجريني

اتعلم سيدي
أي حزن يبعث المطر ..??
دُلَني على فرحة
وعلقني بعدها على الشجر ..
أتَذكٌرْ..!!!
كَمْ هفتْ نغماتي إليك
شاردة جداً ..
لتسامرك ذات قمر ..
كَم رمشي هاجر خلفك
أغرَقتَه سيدي ..
في يَم القدر ..!!؟؟
أخبرني..
عن ألَمِ اللحنِ الأخير
كيفَ انقطع الوتر الأثير
بلا وداع..
و..بقي التغريد..!!!؟؟
عن احتمالات الغيم
كيف غطانا الليل
بلا تأويل
و..بقي التنهيد ..!!؟؟
عن الدنيا ..
كَمْ انزَلَقَت بنا
بكلِّ سخطِ المجَّرة
عن نهر عصى ربه
غَيَّرَ مجراه
مازال يراقب حوراء الريح
و..يسألها أين المَسَّرة..!!!؟؟
أعلمني رفيق الروح
لِمَ عاصفة قلبك
لم تنتهي على قدوم العيد
لِمَ مازالت تصيح ..!!!
كيفَ تستعيدُ الحياة ملامحها
بعض ماض ..حاضر ومستقبل
لتعانق السطور بعضها..??
كيفَ تعود أنتَ ..أنت
بدون استفزازات مملة..
تهاتفني..
بصوت الصهيل
تكتبني ..
برائحة الزعتر البري
تناديني…
أناكِ سمراء الياسمين ..!!؟؟
أتَعلَم رفيقي
تموت الحكايا
فأطفأ ضوء قنديل
مازال معلقا في كوخك القديم
رمشي حمل أمنيتي
إلى تكبيرة الآذان
في ليلة العيد
أغلق الباب الأخير
فهلا الآن تستريح ..??

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *