مازلنا نكتب ونغني

latifa_aldlimy

زوات حمدو

رغم أن الحزن حفرأخاديده في القلب
والتعب شق دروبه في حنايا الروح
والسماء..حجبت شمسها،وقمرها،ونجومها
سحابات سوداء خانقة
مازلنا نكتب ونغني
وفي فصول الحياة ندمن التغني
نبني في قلوبنا مدن الوجد
وأبدا نرفض التجني
بكل دفء الدنيا نفتح ذراعينا للمدى
ونجعل في كل جفن صبحا جديدا
نقف على مصاطب الذكرى
غارقين في التأمل والحنين
تتوارد إلينا الدكريات
كما ينشق الحرف من ذاكرة القلم
نسرع بلهفة لنخطف رغيفا للقصيدة التائهة
هاتفين:على هذه الأرض مايستحق الحياة

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *