سه‌مای مه‌رگ

latifa_aldlimy

ستار ئه‌حمه‌د

به‌ژنت له‌ تۆڕی نیگاما
سه‌مای مردنی باڵداره‌
دڵ ئاواتی بووه‌ ره‌ژووی
ژووری ته‌ریكی مه‌یخانه‌
ووشه‌ له‌ كاسه‌ی شیعری تاڵ
نه‌رمه‌ وه‌نه‌وزی نه‌مانه‌
شه‌و تاریكه‌.. په‌نجه‌ره‌كان داخراون
به‌فری شه‌رابی په‌رچه‌می داره‌كان ماچده‌كا
ته‌مه‌نێكه‌ ئه‌شكی ئاسمان بۆ گۆشه‌ی بێلانه‌م
داخی زریان له‌ دیده‌ی خاكا گل ناداته‌وه‌
بولبولێك له‌ سنگما جریوه‌ی ساماڵی ئه‌ڤینه‌
حه‌ز ده‌كا درزێك له‌ ده‌روونی په‌نجه‌ره‌كه‌م بكاته‌وه‌
له‌ باخچه‌ی به‌هاری ئه‌ستێره‌ چن دابڕاوه‌
خۆزگه‌ی دڵه‌ی مه‌لوولم ئاوێزانی به‌فر
به‌رامه‌ی گوڵ
جه‌رگی خاك‌و هه‌وا ده‌بێ
له‌گه‌ڵ فڕینی تاسه‌و بولبولی خوناوما
خۆر چاویلكه‌ی
ته‌م.. هه‌ور..
ئه‌م به‌فرو شێ یه‌ داناكه‌نێ
زریانێك ناتوانێ
په‌نجه‌ره‌ی ژووره‌ تاساوه‌كه‌م هه‌ڵبكه‌نێ
به‌ ته‌نهایی دانیشتووم‌و خه‌می دونیا به‌ با ده‌كه‌م
بۆشاییه‌ك ده‌روونمی داگیر كردووه‌
ژووری نه‌فره‌تیم بووه‌ به‌ مۆته‌كه‌ی نێو خوێنم
له‌گه‌ڵ گیانما تێكه‌ڵ بووه‌
ته‌رمی هه‌ور ردێنی سپی سروشته‌
له‌ نێو خه‌رمانی برسێتی
شیعرم بووه‌ به‌ فریشته‌
كه‌ گه‌واڵه‌ له‌به‌ر فریشته‌ داكه‌نن
به‌ ژنت له‌ تۆڕی نیگاما
ده‌ست ده‌كاته‌ سه‌مای مردن
خه‌و به‌ باڵای داگیرساوی
گه‌ڵای سۆزه‌وه‌ ده‌بینم
باڵداره‌كان له‌ گۆشه‌ی سایه‌ی گومه‌زی
ماڵه‌كانا هه‌ڵتووتاون
چرۆی داره‌ لاسك سپیه‌كان
كاسه‌ی شیعری خه‌می به‌فرو
ئه‌شكه‌نجه‌ی ژانی ژه‌هراون
خۆر دزراوه‌..
مانگ زامداره‌..
شیعری گزنگ..
په‌نجه‌ی ساردی به‌فرو بایه‌
كروزانه‌وه‌ی به‌ربه‌سته‌
گه‌رووی ووشكی..
سارای هزری بیرو رایه‌
سه‌مای به‌ژن..
تۆڕی نیگاو
به‌های مه‌رگێگی باڵایه‌

نبذة عن الكاتب

avatar

ولد الشاعر المرهف (ستار احمد) سنة 1962 في محافظة كركوك وانهى دراسته الاعدادية فيها، ثم قُبِلَ عام 1980 في كلية الهندسة ببغداد، وبعد اكماله لسنتين دراسيتين فيها وبسبب ظروف خاصة لم يستطع مواصلة الدراسة فتركها، نشر اول نتاج له عام 1987 في مجلة (بيان) وهو مستمرٌ منذ ذلك الحين في نشر نتاجاته الادبية وله ثمانية كتب مؤلفة باللغة الكوردية، منها: (ئاسو بريني هةتاوة _ الافق جرح للشمس/شعر)، (كوجباري كزنك ـ رحيل السَحَر/ رواية شعرية)، (نيشتمانيك لة هازةي ئاوـ وطن من هدير المياه/شعر)، (زريوةي ئةستيرة دةسرازةي زامة ـ تلألؤ النجوم، عُصابة الجرح/ شعر)، (سوزي شاعيرـ عاطفة الشاعر/ شعر غنائي)، (ئاوابووني جةستة لةسةفةري دلداـ غروب الجسد في رحلة القلب/ شعر). وديوان شعري باسم ديوان ستار احمد ....... داهمت موجة الترحيل العنيفة للنظام السابق قرارة شاعرنا الاصيل وقلعه عمداً حتى رسى بمركبه في مدينة السليمانية، فاستمر هناك يواكب مرَّ الحياة ويتجرع مرارة الفرقة وبعد الاحباب والخلان، مواكباً في الان ذاته مسيرته الادبية، الى ان توقف في محطة الصحافة وانخرط في متاعبها منذ عام 2000 فعمل في : (ريبازي ئازادي، هاولاتي، كةركوكي ئةمرو، بانةرؤز، روزنامةي هةوال) بعد السقوط المنجلي عاد بركابه الى مدينته الام كركوك وبدأ يشرع يراعه الادبي مرة اخرى، وهو الان احد اعضاء الهيأة الادارية لاتحاد كتاب كوردستان فرع كركوك.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *