حين تجف الحكاية

latifa_aldlimy

سلامة الصالحي

الفرح مسروق بجرة فدية…
وروحي تكتب اسمائها الحسنى..
جبار ذلك الجرح…
حين يصرخ…
وللسماء نداها…
حين تجف الحكاية….
٢…
البئر الذي نظر له الاسد…
وهو يرى شبيهه…
كان وكر الخدعة …
حين وثب الأسد موهوما لقتله…
الاترى ان البئر طعنته الوثبة تلك….
٣…
أمسك يدك اليمنى…
ودع اليسار يلوح لحمامة غائبة…
٤…
الجسر متكأ النهر..
ووسادة الخطوات…
عمود المدينة…
حين ينهشها الجراد…
٥….
سأبكي دون ان تسمع دمعتي
دوي سقوطها….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *